مجلة كلية الدعوة الإسلامية

القوائم الرئيسية

EN

تابعونا على

الموقع التجريبي - كلية الدعوة الإسلامية

مجلة كلية الدعوة الإسلامية


مجلة كلية الدعوة الإسلامية|كلية الدعوة الإسلامية | كلية الدعوة الإسلامية

مجلةٌ إسلاميّةٌ – ثقافيّةٌ – جامعةٌ – محكمةٌ

تصدر سنويا عن كلية الدعوة الإسلامية

يرتبط رُقِيّ الأمم بوجود الوعي الكامل لدى أفرادها، وبقدرتهم على تطوير حياتهم إلى الأفضل في حركة حضارية ناضجة تتميّز بالاستمراريّة والنظام، وليس ذلك الوعي إلا نتيجة طبيعية لرقي الثقافة والفكر.

ونحن الآن في عصر لم تزدهر وسائل الاتصال، وحركة النشر قبله، مثلما ازدهرت فيه، وهو ما يتطلب أن يكون لدينا من الفكر ما يواكب تلك الحركة، ويسهم في دعمها، وأن يكون لدينا من الرصيد الثقافي ما يتصدّى لتيّار الثقافات الغازية، بل ويؤثر فيها.

وحتى لا تصطبغ أهدافنا من وراء إصدار هذه المجلة بطابع الإنشاء، وزخرف القول، فإننا نحددها في النقاط التالية:

  • أوّلا: الدعوة إلى الإسلام من خلال نشر موضوعات تشرح حقيقته، وتنفي عنه ما عَلِق به من شوائب، نتيجة لتوالي سني التخلف، ثم تقديم البراهين على صلاحيته لكلّ زمان ومكان، مقارنة مع سائر الأديان والملل في غير ما تعصّب أو ادعاء.
  • ثانيا: كشف ضحالة الدعوات الإلحادية، ودعوات التفسخ والانحلال الخلقي، وتأكيد التعريف بمدى خطورتها على القيم الإنسانية الفاضلة.
  • ثالثًا: البحث بجدية وعمق في الثقافة الإسلامية بروح واعية لمشاكل العصر، ومنتبهة لما يدور في العالم من صراع ديني وفكري. فقد ولّى ذلك العهد الذي تقتصر فيه دروس العقائد مثلًا على ما كان يدور من خلافات كلامية أثناء العصور العباسيّة وما بعدها. وإذا كان لعلماء ذلك العصر كلّ الحق في طرق موضوعات مثل قدم العالم وحدوثه، وخلق القرآن وقدمه، وشكل الجن والملائكة، وحتى عجب الذنب، وإذا كان عليهم كلّ الواجب في أن يتصدّوا للدهرية واللاأدرية والقدرية والمانوية والاثنينية، وغيرها من الفرق، فإن على العلماء اليوم أن يلتفتوا إلى الحركات الهدّامة الجديدة، وما أكثرَها، وهي تطرح قضايا في منتهى الخطورة على القيم والأخلاق والعقائد.

    وعلى أولئك العلماء أن يستوعبوا مشاكل الإنسان المعاصر، وأن يجيبوا عن أسئلته المتجددة، فإن في الحياة ظواهر جديدة يجب أن تكون ميدان بحث واعٍ من المفكّرين المسلمين، دون اللجوء إلى القياس السريع، والأجوبة المرتجلة، أو الهروب والتعلل بقفل باب الاجتهاد.

  • رابعًا: دراسة التراث العربي الإسلامي، وإبراز مظاهر القوة والإبداع فيه، وعدم التردد في الكشف عن مواطن الظل ونواحي الضعف التي قد تبدو من خلال تلك الدراسة. بحيث لا نسدل ستار القدسية على كل قديم، ولا نتجاهل الجوانب الحضارية المضيئة في تراثنا وتاريخنا بدعوى التقدمية الزائفة.
  • خامسًا: دراسة حاضر العالم الإسلامي، والعمل على توعية المسلمين، وتكثيف جهودهم، وتوحيد أهدافهم، وتضييق الشقّة بين فرقهم ومذاهبهم.
وقد أصدرت الكلية ثلاثين عددا من المجلة في موضوعات مختلفة، كلها محققة للأهداف سالفة الذكر، آخرها العدد المزدوج 29 – 30 لسنة 1436 – 1437هـ الموافق 2015 – 2016م، ولا زالت المجلة تتلقى الأبحاث استعدادا لصدور العدد الواحد والثلاثين بإذن الله تعالى.


تابعونا على

info@uic.edu.ly

00218

4801472

4800167

مقر  جمعية الدعوة الإسلامية - طريق السـواني

طرابلس - لـيـبـيـا


تصميم وتطوير قسم التوثيق والمعلومات بالكلية

جميع الحقوق محفوظة @ لكلية الدعوة الإسلامية |2018